موقع المهندس عصام رمضان لمنتجات الالبان والاغذية
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

موقع المهندس عصام رمضان لمنتجات الالبان والاغذية

موقع المهندس عصام رمضان لجميع المعلومات المفيدة فى جميع المجالات الزراعية
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ماذا تعرف عن التشوهات الخلقية في الأسماك؟

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
مهندس عصام
المدير العام
المدير العام
avatar

الحمل عدد المساهمات : 896
تاريخ الميلاد : 12/04/1963
العمر : 55
الموقع : http://essamramadan3.alafdal.net
الجنسية الجنسية : مصرى

مُساهمةموضوع: ماذا تعرف عن التشوهات الخلقية في الأسماك؟   السبت مايو 01, 2010 12:43 am

من منا معشر صيادي الأسماك لم يصادف يوماً سمكة غريبة أو سمكة بتشوهات خلقية معينة؟! إن المعلومات حول التشوهات الخلقية في الأسماك النهرية والبحرية قد تم توثيقها بواسطة العديد من الأبحاث والدرسات التي أجريت عن أنواع مختلفة من الأسماك وفي أماكن مختلفة من العالم.

تحدث التشوهات الخلقية في أي جزء من جسم السمكة ولا توجد منطقة معينة لحدوثها، ففي أغلب الأحيان تكون التشوهات واضحة عند النظرة الأولى للـسمكة وبخاصة عندما يكون جزء معين من الهيكل العظمي مشوهاً أو فقدان إحدى الزعانف والأعضاء الداخلية هي الأخرى معرضة للتشويه ولكن بدرجات أقل من الأجزاء الخارجية. ويحتل الهيكل العظمي والجمجمة المكانة الأولى في حالات التشويه حيث يظهر العمود الفقري على سبيل المثال العديد من التشوهات مثل الانحناءات والتحام الفقرات وتشوهها. والأمر الذي يجلب الانتباه هنا أن بعض حالات التشوه التي تحصل في العمود الفقري تكون مشابهة إلى تلك التي تحدث في العمود الفقري للإنسان. ولا توجد أية علاقة بين حالات التشوه التي تحدث في الأجزاء الخارجية من جسم السمكة مع تلك التي تحدث في الأجزاء الداخلية.

من بين أشهر حالات التشوه التي تصيب الأسماك حالة الانحناءات المتعددة للعمود الفقري والتحام الفقرات وضمور الفك الأعلى، فانحناءات العمود الفقري إما أن تكون بشكل عـمودي أو بشكل أفقي وفي حالات أخرى تجتمع الحالتان معاً في نفس السمكة، وتلتحم الفقرات بأعداد مختلفة مع بعضها البعض في مناطق معينة من جسم السمكة وغالباً ما تفقد الفقرة جزءا أو أكثر نتيجة هذا الالتحام. وفي بعض الأحيان يحصل انضغاط لحجم الفقرة بحيث يصغر حجمها وتوجد أكثر من فقرة قي مكان يسع لـفقرة واحدة، ويصاحب هذا النوع من التشوهات تموجات واختلافات في الموقع للأشواك العصبية والدموية للفقرات. ومن حالات التشوه الأخرى والواضحة في العديد من أنواع الأسماك فقدان وتشوه الفك العلوي للسمكة حيث تظهر السمكة وفكها الأسفل أطـول من الفك الأعلى، ويبين التصوير الإشعاعي لهذه الحالة أن هناك ضمورا وتشوهاً خلقياً واضحاً في عظام الفك العلوي والأسنان وعظام المنطقة الأمامية للجمجمة. ويؤثر هذا النوع من التشوه على طـريقة التغذية للأسماك التي تكون فيها هذا النوع من التشوه حيث تواجه صعوبة في التغذية الأمر الذي يؤدي بالتالي إلى موت السمكة. وتحدث التشوهات في القشور أو الحراشف التي تغطي جسم السمكة حيث يتشوه شكل الحراشف وتفقد جزءاً أو أكثر من أجزائها. وفي بعض الحالات تتحد حرشفتان معاً من ناحية واحدة حيث يكون لها جزء قاعدي مشترك وأجزاء نهائية منفصلة ويحصل للحراشف حالات من التشويهات الحادة والتي تؤدي إلى تغيير معالم الحرشفة كلياً الأمر الذي يؤدي في كثير من الأحيان إلى عملية إرباك للدراسات التصنيفية التي تستند على الشكل الخارجي للحرشفة.

ومن حـــالات التشويه التي سجلت في الأسماك العمانية نذكر تلك الحالات الـتي وصفت من حراشف سمكة الكاسور ( (Saurida tumbil. لقد كانت حالات التشوه في هذه الأسمـاك إما طفيفة شملت بعض أجزاء من الحرشفة فقط أو شديدة، حيث إن الشكل العام للحرشفة قد تغير كلياً. وقد شملت هذه التشويهات حراشف الخط الجانبي أيضاً. ومن حالات التشوه النادرة التي سجلت في بحر عمان لنوع الأسماك المعروفة باسم الخن أو الجم حالة التشويه المشهورة باسم التوائم السيامية حيث عثر عـلى سمكتين صغيرتين ملتصقتين ببـعض في المنطقة قبل الـذبنية.

لقد تم الحصول على هذه العينة من ولاية السيب في محافظة مسقط من قبل باحثين في كلية العلوم البحرية بجامعة السلطان قابوس وبعد تصوير الـعينة بالأشعة السينية تبين أن الــسمكتين تشتركان بعمود فقــري واحد في منطقة الذنب ومن ثم يبدأ جسم كل منها بأخذ عمود فقري منفصل عـــن الأخرى ولكن ضمن جسم واحد.

وقد صاحب هذا النوع من الــتشويهات تشوهات طفيفة أخرى في الفقرات. لـــم يحدد سبب معين لحدوث التشوهات الخلقية في الأسماك فهناك فريق من العلماء ينسب حدوث مثل هذه الـتشوهات الخلقية إلى أسباب وراثية وفــريق آخر ينسبها إلى الاختلافات في العوامل البيئية في وقت تفقيس البيوض ويذهب فريق ثالث وينسبها إلى العاملين السابقين معاً حيث تتعاون العوامل البيئية المختلفة مع العوامل الوراثية لإنتاج التشويه الخلقي للأسماك. وقد أجرى العديد من الباحثين دراسات حول استحداث أنواع معينة من التشوهات الخلقية وذلك بتعريض بيوض الأسماك في فـــترة التفقيس إلى عوامل بيئية مختلفة ونجحوا بذلك من استحداث تشويهات العمود الفقري بصورة خاصة. كمـا ينسب فريق رابع من العلماء حدوث التشويهات الخلقية إلى النقص الـحاد في بعض المواد الغذائية. والتشوهات الحاصلة عن نقص الـمواد الغذائية غالباً ما تحدث في الأسماك المستزرعة في أحواض، فبالنسبة لحالة التشويه التي سجلت من مياه بحر عـمان لا نستطيع الجزم أن سببها يعود إلى العوامل الوراثية حتى لا تتوفر في الوقت الحاضر الأبحاث والدراسات التي تشير إلى ذلك، ولكن من الناحية الأخرى بالإمكان اعتبار الاختلافات في العوامل البيئية والتلوث البحري بأنواعه العوامل الرئيسية من وراء التشوهات الخلقية.


الطاقة الزائدة تجعل بعض الحيوانات تتغذى على صغارها


توصل فريق من الباحثين الألمان إلى أن هناك بعض الأنواع من الطيور والأسماك والثدييات والزواحف والحشرات تتغذى على صغارها.

وعلى سبيل المثال، فإن هناك بعض أنواع الأسماك ذات جينات زائدة عن الأسماك الأخرى لها طاقة زائدة تجعلها تتناول بيضها.

يذكر أن الباحثين أكدوا على أن بعض الأنواع من الأسماك والطيور والزواحف ذات الطاقة الفائقة عن الطاقة ذات المعدل الطبيعى تعتمد على التغذى على صغارها.



حموضة المحيطات ترتفع بمعدلات غير مسبوقة



واشنطن: أكد المجلس القومي الأمريكي للبحوث أن زيادة انبعاثات غاز ثاني أكسيد الكربون المسببة لظاهرة الاحتباس الحراري أدت إلى تضاعف معدلات حموضة المحيطات إلى معدلات غير مسبوقة منذ آلاف السنين.

وتؤدي زيادة حموضة مياه المحيطات إلى تآكل الشعاب المرجانية وتعرقل قدرة بعض أنواع الأسماك في العثور على مواطن معيشتها، ويمكن أيضاً أن تؤثر تجارياً على توافر بعض أنواع الرخويات، مثل المحار وخيار البحر علاوة على الحد من القدرة على تكوين الأصداف البحرية الواقية، وذلك بحسب ما أورده موقع "أخبار مصر" الإلكتروني الأثنين.

وأضاف المجلس فى تقرير له أن عمليات التآكل والتعرية تحدث نتيجة غاز ثاني أكسيد الكربون في المحيطات ليتفاعل مع مياهها مكونا حمض "الكربونيك" وما لم يتم الحد من هذه الانبعاثات الغازية فإن درجة حموضة المحيطات ستزداد مع مرور الزمن.

وتمتص مياه المحيطات نحو ثلث انبعاثات ثاني أكسيد الكربون الناجمة عن الأنشطة البشرية بما في ذلك الغازات الناجمة عن حرق الوقود الحفري وإنتاج الأسمنت وقطع الغابات. وبناءً على ذلك دعا المجلس إلى إنشاء شبكة مراقبة لرصد حموضة المحيطات على المدى البعيد.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://essamramadan3.alafdal.net
 
ماذا تعرف عن التشوهات الخلقية في الأسماك؟
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
موقع المهندس عصام رمضان لمنتجات الالبان والاغذية :: قسم الإنتاج الحيواني والداجني والسمكي :: الاسماك وانواعها-
انتقل الى: